×

كيف يتم استخدام الكلمات المفتاحية؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تحسين نتائج البحث؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تريد الوصول مباشرة؟

فيما يلي بعض الروابط السريعة التي تقوم بأخذك مباشرة للموضوعات الرئيسية:

للاشتراك بالإصدارات الدورية

الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية: العمل عن بعد .. خدمات مستمرة وإنتاجية بكفاءة

الإثنين، 13 أبريل 2020

لقد كانت حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة سباقة إلى تحويل خدماتها إلى إلكترونية، منذ عشرين عاماً وأكثر، فجاءت "أزمة كورونا" العالمية لتضع تجارب الدول على المحك، وتظهر أهمية هذا الاستثمار بالتكنولوجياً، والتركيز على اتمتة الخدمات التي تقدمها لجمهور المتعاملين، من أجل التسهيل عليهم، وحفظ الوقت والجهد.


وبفضل جهودها الحثيثة، واستثمارها الحقيقي من أجل المستقبل، استطاعت حكومة الإمارات المحافظة على استمرارية الأعمال وتقديم الخدمات للجمهور، ومواصلة عمليات التعلم بكل مستوياته، سواء كان ذلك من خلال التعلم الإلكتروني، أو العمل عن بعد.. فالإمارات كانت جاهزة لكل السيناريوهات المحتملة.


وما أن تقرر أخذ التدابير الوقائية اللازمة، لدرء الخطر عن الموظفين، حتى أصدرت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية بالتعاون مع الجهات المختصة، (التعاميم، وأدلة العمل عن بعد، والإرشادات الإجرائية الخاصة بها)؛ والتي من شأنها حوكمة عمليات العمل عن بعد، وضمان استمرارية الأعمال، وتقديم الخدمات لجمهور المتعاملين، وفق معايير الجودة والتميز المطلوبة، سواء كان ذلك على مستوى الحكومة الاتحادية أو على الصعيد الداخلي.


وتمكنت الهيئة بفضل استعدادها الجيد، وبنيتها الذكية والإلكترونية المتينة من مواصلة العمل  عن بعد، دون أي انقطاع، بنسبة 100% بكفاءة واقتدار، وقدمت الخدمات لمتعامليها من موظفي الوزارات والجهات الاتحادية، أو الجمهور، ضمن الأطر الزمنية المحددة في اتفاقيات مستوى الخدمة، وحافظت على استمرارية العمليات إلكترونياً، بفضل الجهوزية والتخطيط السليم، والأنظمة الذكية والإلكترونية المتوفرة لديها.


وكان من أبرز الخطوات والإجراءات التي قامت بها الهيئة، للحفاظ على استمرارية الأعمال، وتقديم الخدمات على مستوى الحكومة الاتحادية، مع ضمان توفر أسباب الراحة والحماية  اللازمة للموظفين: إعداد دليل العمل عن بعد في الحكومة الاتحادية والإرشادات الإجرائية في الظروف الطارئة، بالتعاون مع وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، وتوفير كافة خدماتها إلكترونياً عبر التطبيق الذكي للهيئة  FAHR، وتمكين موظفي الجهات الاتحادية من تسجيل الحضور والانصراف إلكترونياً أثناء العمل عن بعد، وذلك من خلال نظام "بياناتي"، والتطبيق الذكي،  وخلق فرص التدريب والتعلم المستمر لموظفي الحكومة الاتحادية، عبر بوابة التعلم الإلكتروني في الحكومة الاتحادية "المورد"، حيث أتاحت الهيئة 250 دورة وبرنامجاً تدريبياً مجانياً وبأسعار تفضيلية عبر البوابة، كما فعلت تقنية البث المباشر  Webinar  لبث جلسات نادي الموارد البشرية، إحدى مبادرات الهيئة الاستراتيجية، وعدد من فعاليات الهيئة المهمة.


يمكنكم الاطلاع على أدلة وتعاميم الهيئة وإرشاداتها بشأن العمل عن بعد في الحكومة الاتحادية عبر موقعها الإلكتروني www.fahr.gov.ae .

 

 

محمود أحمد المرزوقي

مدير إدارة الاتصال الحكومي

الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية

للأعلى