×

كيف يتم استخدام الكلمات المفتاحية؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تحسين نتائج البحث؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تريد الوصول مباشرة؟

فيما يلي بعض الروابط السريعة التي تقوم بأخذك مباشرة للموضوعات الرئيسية:

للاشتراك بالإصدارت الدورية

"الهيئة" و"دار البر" تطلقان حملة لإنشاء مسجد

الإثنين، 04 يونيو 2018

أطلقت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، يوم أمس الأحد، وبالشراكة مع جمعية دار البر، حملة خيرية لإنشاء مسجد في إحدى الدول الفقيرة.

وفي هذا الصدد أكد السيد محمود المرزوقي مدير إدارة الاتصال الحكومي في الهيئة، أن هذه المبادرة تأتي ضمن سلسلة المبادرات المجتمعية والإنسانية والخيرية التي تنفذها "الهيئة في عام زايد، وأنها تأتي تزامناً مع يوم زايد للعمل الإنساني الذي يصادف التاسع عشر من شهر رمضان من كل عام.

وبين أن هذه الحملة تعد نتاج الشراكة الاستراتيجية بين "الهيئة" وجمعية "دار البر"، حيث اتفقتا على التعاون، وإطلاق المزيد من المبادرات الإنسانية والخيرية والتطوعية، لصالح المحتاجين والمعوزين، وبما يعزز من جهود الطرفين الرامية لإطلاق وتنفيذ سلسلة من المبادرات المجتمعية الداعمة لإعلان 2018 عام زايد.

وذكر أن تنفيذ الحملة جاء من خلال دعوة جميع موظفي الحكومة الاتحادية، والجمهور إلى التبرع، وذلك من خلال البريد الإلكتروني والرسائل النصية القصيرة، ومواقع التواصل الاجتماعي، ووسائل الإعلام.

وأوضح المرزوقي أن الهيئة أشهرت الحملة؛ لمنح الفرصة لأكبر عدد للمشاركة في فعل الخير، داعياً كافة شرائح وفئات المجتمع للمساهمة في دعم الحملة والتبرع لصالحها، عبر الرسائل النصية القصيرة، وذلك من خلال إرسال حرف (م) على الأرقام التالية من اتصالات أو دو؛ للتبرع بـ 10 و20 و50 و100 درهم على التوالي (2289، 6025، 2252، 6027).

وبين أن الهيئة تسعى من خلال مبادراتها المجتمعية إلى تعظيم الفائدة داخل الدولة وخارجها، وترسيخ قيم التطوع وعمل الخير، وتعزيز روح المسؤولية المجتمعية، وتجذير قيم الولاء والسعادة الوظيفية بالتطوع.

المزيد من الأخبار

للأعلى