×

كيف يتم استخدام الكلمات المفتاحية؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تحسين نتائج البحث؟

إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

تريد الوصول مباشرة؟

فيما يلي بعض الروابط السريعة التي تقوم بأخذك مباشرة للموضوعات الرئيسية:

للاشتراك بالإصدارت الدورية

"الهيئة" تطلق أجندتها لشهر القراءة

الإثنين، 11 مارس 2019

أطلقت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، مؤخراً، أجندتها لشهر القراءة الوطني، الذي وجه بإطلاقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، في شهر مارس من كل عام، ويحمل هذا العام شعار "قارئ اليوم..قائد الغد".

وفي هذا الصدد شدد سعادة الدكتور عبد الرحمن عبد المنان العور مدير عام الهيئة على أهمية مبادرة شهر القراءة الوطني، التي تعكس حرص القيادة الرشيدة للدولة على بناء إنسان الإمارات فكرياً وثقافياً ومعرفياً وروحياً ونفسياً من خلال تشجيعه على القراءة والمطالعة والبحث، الأمر الذي يعزز دوره المحوري في تدعيم أركان الاتحاد، والحفاظ على منجزاته ومكتسباته والمراكمة عليها.

وأكد أن المبادرة تعزز ثقافة التعلم المستمر في جميع المراحل العمرية، حيث تساعد في تطوير مهارات الموظف، وتوسيع مداركه ومعارفه، وهذا الحراك يسهم في تنمية المعارف لدى المجتمع بشكل عام، والموظفين على وجه الخصوص، حيث الاطلاع على تجارب الآخرين وطرائق تفكيرهم.

وأوضح أن الهيئة تحرص على تشجيع موظفيها على القراءة، لتصبح عادة وسلوكاً يومياً، مبيناً أهمية ترسيخ ثقافة القراءة الإثرائية في بيئة العمل، حيث تحفيز الموظفين على القراءة وتبادل المعرفة التخصصية والعامة.

من جانبه بين خالد المازمي مدير إدارة الاستراتيجية والمستقبل في الهيئة أن أجندة الهيئة خلال شهر القراءة تحفل بالعديد من الفعاليات والأنشطة الثقافية والفكرية، ومنها: (تنظيم معرض كتاب، وعقد جلسة قراءة متخصصة سيقدم خلالها عدد من موظفي الهيئة قراءات سريعة وملخصات لبعض الكتب والأبحاث والدراسات المتخصصة التي قرأوها، وجلسة بعنوان "غذاء العقل"، وورشة حول "القراءة السريعة والتصويرية").

وذكر أن الهيئة دشنت فعالياتها خلال شهر القراءة الوطني بعقد جلسة قراءة لموظفي الهيئة، تحدثت خلالها الدكتورة سها إمام، التي سلطت الضوء على كتاب "التسامح أعظم علاج على الإطلاق" للكاتب الأمريكي الشهير نيل دونالد والش، الذي يؤكد فيه أن التسامح لديه قدرة على علاج حياتنا الداخلية والخارجية، وأن يغير من الطريقة التي نرى بها أنفسنا والآخرين.

وأشارت إلى أن المؤلفُ ينظر إلى التسامح على أنه صحة وسعادة وطريق إلى الإحساس بالاطمئنان والهدوء، فهو ضروري ليس مِن أجل الآخرين فقط، بل مِن أجل أنفسنا، والتسامح ليس تعبيراً بل إحساساً وترجمة سلوكية، والتسامح يجب أن يكون في الحال دون إرجاء أو تأجيل.

المزيد من الأخبار

للأعلى